اليس في بلاد النفط (الجزء الحادي عشر)

اليس في بلاد النفط (الجزء الحادي عشر) أليس السباعي
فاجأتها وقاحته المتزايدة، لكنها لم تجد جواباً يناسب وضعها، الجواب على كلامه جاهز و لكن أحوالها لا تساعد أولاً على إظهار عصبيتها و ثانياً لا يقوى جسدها على نتائج العصبية و هي وحيدة، لن تجد من ينجدها، كل من يهمهم أمرها بعيدون عنها آلاف الكيلومترات، ما يزال الصوت يتكلم، عادت لوعيها عندما قال:
-" أعدك بأن أتدبر فتاة أخرى للشيخة سيدرا لأمورها الليلية و أنت ترافقينها فقط و تعملين معها."
المزيد

اليس في بلاد النفط (الجزء العاشر)

اليس في بلاد النفط (الجزء العاشر) أليس السباعي
عندما تفكر اليوم بما حدث معها، تفهم تلك الكلمات البسيطة و النظرات و الإيحاءات و كيف كان وضعها و بأنها كانت "البقرة التي وقعت و كثرت سكاكينها" و الكل يريد قطعة، هي و سورية وقعتا جنباً بجنب و لا معين لهما.
الغريب..
يتكئ على جرحه و وحيداً يموت
كسنديانة
تخالف أعراف القبيلة
و تموت مذعورة
من هول ما رأت
المزيد

اليس في بلاد النفط (الجزء التاسع)

اليس في بلاد النفط (الجزء التاسع) أليس السباعي
شعرت بنفسها تتقلص أمام سؤاله و معناه، يوزع شعبها بين موظف عنده و عشيقة حلال (جارية)، نظرت إليه بغضب و كانت على وشك المغادرة عندما قال:
-" سيكون راتبك الشهري ثمانية آلاف درهم بالإضافة إلى الكوموديشن (بدل سكن)."
المزيد

اليس في بلاد النفط (الجزء الثامن)

اليس في بلاد النفط (الجزء الثامن) أليس السباعي
اليس في بلاد النفط (الجزء الثامن)
اليس في بلاد النفط (الجزء الثامن)
زاد إيقاع التنهيدات، ينبئها الهاتف بقدوم مكالمة أخرى من رقم غريب، فأصرت على إنهاء الحديث مع مدام س متذرعة بأنها ذاهبة إلى المستشفى لأمر طارئ:
-" نعم، من معي؟"
-" أنا السيد حازم العساف. استرعى انتباهي إعلانك، أحتاج لمساعدة معي في شركتي."
المزيد

اليس في بلاد النفط (الجزء السابع)

اليس في بلاد النفط (الجزء السابع) أليس السباعي
ألهمها تفكيرها عدم الرفض المباشر، لتضمن خروجها سالمة. غادرت مسرعة، غاصت في مقعدها و اتصلت لتحدث أولادها فهي بحاجة للتواصل مع البراءة. تلصق خدها على الزجاج و تنظر إلى البلد من منظور مختلف عما رأته أول مرة، استمرت في التفكير العشوائي لمدة ساعة و هي المسافة الفاصلة بين دبي و الشارقة. حتى الآن لا تزال مصممة أن "بكرة أحلى" و لا بد أن الله يخبئ لها الأفضل و لكنها امتحان من الله لتستأهل الحياة
المزيد

اليس في بلاد النفط (الجزء السادس)

اليس في بلاد النفط (الجزء السادس) أليس السباعي
- " أنا حسين جعفر، صاحب دار نشر في الشارقة. قرأت إعلانك و أرغب برؤيتك و مقابلتك."
-" حسناً بكل سرور طبعاً، هل يمكن أن ترسل لي العنوان برسالة نصية؟"
-" سأرسل لك العنوان حالاً، و سأكون بانتظارك غداً الساعة العاشرة صباحاً. هل يناسبك هذا الموعد؟"
المزيد

أليس في بلاد النفط (الجزء الخامس)

أليس في بلاد النفط (الجزء الخامس) أليس السباعي
وعدته بالتفكير في الموضوع، جلست مرهقة تتنشق الهواء بصعوبة و كأنها تهرب من الصواريخ. تواجهت مع المرآة و بدأت الحديث مع نفسها و عينها في عيني نفسها ، النفس الأمارة بالسوء:
-" جارية! ستكونين جارية بشهادة جامعية!!!"
-" الجواري تُباع و تُشرى أيام الحروب."
المزيد

أليس في بلاد النفط (الجزء الرابع)

أليس في بلاد النفط (الجزء الرابع) أليس السباعي
تتأمل الناس حولها، تستغرب سيرهم باطمئنان و هدوء، عائلات، شباب، صبايا، أطفال، الكل يضحك براحة و حرية.
ينتفض جسدها كل فترة، ما زالت أصوات القنابل و البراميل و التفجيرات تسكنها و تأبى مفارقتها، بل ترافقها و تلتصق بها أكثر كلما قررت النسيان، نسيان الحروب كفر لا يُغْتَفَر. ترافقها بكامل قوتها و كأنها حقيقة. هناك في بلدها حقيقة و واقع،
المزيد

أليس في بلاد النفط (الجزء الثالث)

أليس في بلاد النفط (الجزء الثالث) أليس السباعي
تستلقي على أريكة بجانب السرير. تسمع صوتاً، تعيدها إلى ذكريات لم تبارحها بعد، تنطلق بسرعة إلى النافذة، و كما اعتادت تبعد الستارة بحجم عين مُراقبة، ألوان مختلفة تعربد في السماء و الناس يضحكون و يصورون.
أصوات قد تبدو متشابهة إلا أن لون الحرب في بلدها رمادياً دخانياً و هنا بألوان قوس قزح.
المزيد

لا، لم يبقى لي بعد الأن عيد أو أي احتفال يذكر...

لا، لم يبقى لي بعد الأن عيد أو أي احتفال يذكر... رزان لاب
دون ابتسامتك يا أعز أصدقائي،يا تؤم روح طفولتي ياشقيقي الأصغر ....
لم يتبقى شيء،بيوت مهجورة نائية،حلويات حامضة،قلوبهم مرمر وطعم كل شيء قد تمرمر..
كل ما أحتفظ به منك،العطر،الشموع،وحتى زهور الياسمين البيضاء...
المزيد

لفافة تبغ

لفافة تبغ Rasha Algouta
عجبا منك يا سيدي
اسمع صوت تضرع ...دعاء وخشوع...
أنصت فأرى أمامي على مكتبك لفافات تبغ...
أراها تتدافع..وتتجادل من تكون هي الأولى...
تأخذ لفافتك من دنيتها ..دون أن تبالي..
تشعلها حبا وعشقا ....دون أن تبالي...
المزيد

طيف الحبيب

طيف الحبيب صفية الدغيم
طيفٌ تَبدَّى في ظلامِ الليلِ لي...كالبدرِ أعشى عن عيوني ما سواه
إن لاحَ لاحَ الشوقُ مع أنوارهِ ..أو غابَ باتَ القلبُ يستجدي سناه
لمّا دنا في حسنهِ متبختراً...هامَ الفؤادُ بحسنهِ لمَّا رآه
لا العين عيني لا و لا أجفانها.. لو مرةً أبصرتُ فيها ما عداه
لا أرتضي إلّاه من بينِ الورى... لا همَّ لي لو يدرِ بي إلا رضاه
المزيد

صدقة الفطرلطير اليمام .

اللهم إني صائم
صدقة الفطرلطير اليمام . عبد الرحمن عمار
في القرن الواحد والعشرين لا تجوز زكاة الفطر إلا إذا كانت من التمر أو الزبيب أو الشعير أو الإقط.. هكذا يقول كبار الفقهاء.
تتعدد الأحاديث وتتنوع الآراء حول زكاة الفطر في الأيام الأخيرة من رمضان، أعاده الله علينا وعليكم ونحن في ديارنا المنكوبة.
المزيد

كأنو كوهين لسا عايش ؟

كأنو كوهين لسا عايش ؟ أسامة الأطرش
بالصدفة قرأت قصة ايلي كوهين
ايلي كوهين الجاسوس الاسرائيلي اللي كان بسوريا بفترة الستينات وصار مستشار وزير الدفاع وعلى نكشة كان استلم رئيس سوريا . بس الحمد لله كشفوه بآخر لحظة واعدموه بساحة المرجة .
المزيد

أهازيج الأطفال في رمضان

أهازيج الأطفال في رمضان نجم الدين سمّان


لا يختلف شهر رمضان في إدلب عن كلّ حواضر وقرى سوريا؛ بل.. وبلاد الشام.
يهزج أطفال غزّة بعد الإفطار:
"حالو يا حالو رمضان كريم يا حالو
بابا بِدنا الفوانيس.. لا تخلِّينا متاعيس
يلّا فِكّ الكيس.. وكلّ واحد لحالو
حالو يا حالو.. رمضان كريم يا حالو

المزيد

لاتقل شيئاً ولا أقول

لاتقل شيئاً ولا أقول سارة علوش
في الحقيقة لا أريد أن أسألك عن أي شيء! لا أريد أن أعرف ماذا حدث، وماذا تغير. أريد فقط تلك الابتسامة المختبئة بين عينيك بحرص سياسي محترف، والدمعة التي احتفظت بها في قلبك بجبروتك المعتاد لتذرفها حراً بعد أن أذهب مجدداً دون ضغط عاطفي أو خبيث من امرأة
المزيد

جمهورية إدلب العُظمَى!

جمهورية إدلب العُظمَى! نجم الدين سمّان
لم أكن أعرفُ بأنَّ لوالدي معرفة شخصية مع حسيب كيّالي.

كنتُ التقيتُ حسيبًا أول مرّة، حين جاء إلى بلدته من دمشق؛ لإلقاء مُحاضَرةٍ له، هكذا كتبوا في إعلان المركز الثقافيّ: مُحاضرة؛ وليست أمسيةً قصصية!
المزيد

مؤنسة دعبول . بنت الأصول .

مؤنسة دعبول . بنت الأصول .
بشبّه سوريا ب بنت ناس و عالم بنت أصل أجدادها أسياد مربايّة و بتفهم بالأصول حلوة كتير دارسة و فهمانه بتفهم بالذوق و الاتيكيت تعلمت الفرنسي و التركي و بتعرف تطبخ أطيب الطّبخات بتسبح بتتسلق جبال
المزيد

أحمد حسين حسن . طاخ .أخ

أحمد حسين حسن . طاخ .أخ
---------------- هلوسات -----------
الشارع يعج بالحركة .
طيارات تحوم تدور تدور في السماء عررررررررررر عععععععععععععع عععععععععععع
دج دج دججججججججججججج براميل تسقط على الأرض .
صوت يصم الآذان .
نار نار نار دخان دخان دخان دخان يحجب الرؤيا .
ينقشع الدخان .
يتكشف عن أشلاء مبعثرة .
عجوز تبحث عن زوجها الملقى على الأرض وتصرخ آه آه آه آهههههههههههههه ياويلتاه.
طفل يحبو على الأرض يبكي واع واع واع واععععععععع .
يفتح شفتيه ويلهث، عبثا يبحث عن ثدي يروي عطشه .
قناص يستمتع بالمنظر ، يضحك يضحك يضحك يضحاااااااااااككككككككككككككككككككك، يصوب بارودته نحو الطفل ، طاخ طاخ طاخ طاااااااااااااااااخ ، يستلقي الطفل على ظهره ، لازال يفتح شفتيه ، يُغمض عينيه ، يبتسم بلا أنفاس .
دبابة تتقدم عنننننننننن عنننننننننن عنننننننننننننننن بوبو بو بووووووووووو ، تقصف بيتا، يهوي الجدار هررررررررر يهوي البيت
امرأة تصرخ بيتي بيتي بيتييييييييي تدور كمن أصابه دوار وتنتحب أولادي أولادي زوجي آخ آخ آخخخخخخخخ .
رشاش طررررررر طرررررررر يحصد من لايزال حيّا .
.
رصاص يلعلع، عصافير تطير على غير هدى، تبحث عن مكان آمن .
امرأة تهدل ثديها، تبحث عن طفلها الرضيع ، ابني مهجتي ، تسفح حليبها على الأرض، لم يعد لابنها شفتان تتحركان .
لم يستطع أحدٌ سحب الجثث ، القناصون بالمرصاد .
حلت العتمة ، الكلاب تتقدم حينا تبحث عن الجثث المرمية، وتتراجع حيناهربا لعلعة الرصاص .
الدبابات تعبت من الحركة والقصف، فانزوت في الدهاليز ، القناصة يحتفلون على أسطح بقايا البيوت بوقاحة لا متناهية .
إجرام إجرام إجرام إجراااااااااااااااااااااااااااااااام.
خراب خراب خراب خرااااااااااااااااااب خرااااااااااااب البيوت مهدمة والأشجار سوداء ، بقايا بيوت بقايا شوارع بقايا حياة .
موت موت موت موووووووووووووووووووووت .
صمت صمت صمت صمتتتتتتتتتتتتتتتتتتت حداد حداد حدااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااد .
المزيد

السوريون والحب عبر الأثير

السوريون والحب عبر الأثير رانيا توفيق الحلاق
كانت جارتي تصطحب فتاة جميلة، لم أرها من قبل، عرَّفتني إليها: "هذه الجميلة حبيبة ابني”، واستطردت ضاحكة: "لقد تعرّفها عن طريق مواقع التواصل”.
المزيد

تناقضات لاجئ

تناقضات لاجئ نورس محمد
استيقظت مفزوعا على وقع ركلات الضابط (xxx) على ابواب الزنزانات في أحد السجون في سوريا. لأهدئ من روعي، غسلت وجهي بماء بارد كبرودة الجو في بلاد الكفر الاوربية. عرجت على الثلاجة لأتفقد ما احتاجه من المأكولات واذ ببقايا المأكولات تترنح نائمة فوق بعضها البعض كنوم العجزة في القمة العربية.
المزيد

على زند الوطن

على زند الوطن رجاء ضو
على زند الوطن ...
تبكي انثى السلام
تفترش رصيف الامنيات
تخترق احلام الليالي
يجف حلقها على الطرقات
ظمائ هي لزنود مغتربة
وتصرخ من معي !!!
انا الوطن ...
المزيد

هل أصبح القبر حلماًً ؟

هل أصبح القبر حلماًً ؟ مريم الحلاق
حين يصبح القبر حلماً
حين أرى جنازة تمر بالقرب من بيتنا ،أتخيل الميت شاباً، تتبادر إلى ذهني أشكال موته هل كان مريضاً ؟هل أصابته رصاصة قناص ؟؟أم شظية من قذيفة أراد قاذفوها العبث بالأرواح ؟؟؟ أم استشهد وهو يقاتل الأعداء أياً كانوا ،وبالتأكيد لم يستشهد في الأقبية العتمة تحت التعذيب،
المزيد

سيدة الكوبرا

سيدة الكوبرا نورس محمد
قصة قصيرة
وصلت اليوم الى مكتبي وانا اقضم تفاحة التقطتها من مقبرة المدينة. جلست وراء الكومبيوتر لأتفحص بريدي الإلكتروني وبينما أقرأ الرسائل وإذ برقم لهاتف وصور لسيدة في الأربعينيات أخذت تتزاحم في مخيلتي، ورجل يلح علي بالاتصال بالسيدة. اتصلت بها واتتني الى المكتب.
- أهلا وسهلا سيدة هنادي، تفضلي ادخلي.
دخلت المكتب وجلست.
المزيد

دارنا العربية 18

دارنا العربية 18 توفيق الحلاق
مَلَكَ ابن عمي مأمون دراجة حمراء جميلة ، وكنت أذهب إلي دار أهله في منطقة العمارة الجوانية القريبة من مقام السيدة رقية صباحاً ليقلني خلفه إلى مدرسة سيد قريش الصناعية ، فنصل إليها حوالي الثامنة إلا ربعاً وننتشر مع مائتي تلميذ في أرجاء ساحتها الفسيحة نتضاحك
المزيد
أخر مانشر
مأساة بائع العرانيس السوري
عبدالباسط فهد
كمية الحطب الملقاة الى جانب الحاوية على رأس الشارع تكفي لانجاز ثلاثة قدور من العرانيس (الدُرَة) هكذا حسبها سعيد السوري كما كان يناديه الجوار .
جمع كل قطع العفش وقام بتكسسيرها وجهزَّ موقد الحطب في قطعة الأرض الكبيرة والمهجورة عند البناء المتهدم جراء حرب السنوات العجاف نهاية السبعينات
المزيد
داني القباني - قصيدتي الجديدة بلا عنوان الثورة السورية
داني القباني - قصيدتي الجديدة بلا عنوان الثورة السورية
داني القباني - قصيدتي الجديدة بلا عنوان الثورة السورية
المزيد
صرخة حرة
منتهى سلاط الحرية ..
قامت الثورة في سوريا للتحرر من عبوديتنا لا من أجل تحسين شروط تلك العبودية ...حتى الآن هناك من يستمتع حين يتيح للغير اغتصاب أفكاره ، لأنه لا يعلم بأن اغتصاب الفكر اقسى أنواع المذلة ..قلتها مرارا ثورتنا خلقت فطرية بلا منهج عفوية بلا تخطيط وهي تحتاج ثلاث من أجيالنا وثلاث ثورات كي نعقم جرحها ..ثورة فكرية ..وثورة أخلاقية ..وثورة أقتصادية ...لاتتحسروا على شيء فمابني على باطل فهو باطل علينا فقط الا ننتظر في المحطة التي اخترناها بملئ ارادتنا وربطنا ارجلنا فيها دون قطار الامم الذي يرحل مخلفنا وراءه ..قطار التطور والحضارة و النصر والحب والحرية لاينتظر المعاقين فكريا ...
إ[داعات الأحرار اللوحة المرفقة من أعمالي الزيتية بعنوان صرخة حرة ../
منتهى


المزيد
مخترع مواد لاصقة متميزة نال عليها جوائز عالمية
معصوم مارديني ( B  I  D  )  منظمة عالمية   تدرس  اوضاع  الاشخاص المتميزين  كلٍ في مجاله اما بالنسبة لي  فقد تم استدعائي من حيث لا ادري  ولدي سؤالي عن كيفية معرفتهم بي  كان الجواب  منذ زمن نتابع منتجاتك المتميزة وسلوكك الصناعي
المتج عبارة عن مواد لاصقة  بجودة عالية واجود  من المنتجات المماثلة وبتكاليف  اقل  وقد تم تداول منتجاتي في شركات منتجة لمواد مماثلة  وعُرض علي  من قبل شركات اجنبية التعاون وهناك جهات  تنصف المخلصين  في عملهم  وعلى الاثر دعيت لحضور مؤتمرات  وقدتم تكريمي مرات عديدة وفي بلدان مختلفة  

المزيد
الكلمة يقابلها السلاح ؟
بسام معلوف حرية الكلمة مقدّسة وكل من يحاول اسكاتها تحت مسميات ومبررات شتى تبدأ ب ((وهن الشعور القومي واضعاف نفسية الأمة)) وتنتهي ب ((هذا شرع ودين ولايٌمكن التساؤل فيه أو رفض بعضه)) . هو طاغية جبان لا يجرؤ على النزال مع خصم أعزل الا من الكلمة الا بعد ان يعتمر دروعاً ويمتطي أسلحة ثم يطلب النزال الغير العادل.
المزيد
حل عقدنا النفسية ياألله
زهرية عقيل
كانا ينتظران الباص... رجل وسيدة بكامل أناقتهما ... جلست أنا وزوجي بجانبهما ثم تبادلنا التحية ... قلت للرجل : هل أنتما زوجين ؟؟ قال: لا بل صديقين منذ ٢٥ سنة ثم همس لي : صديقتي عمرها ٨٠ عاماً .. انتبهت السيدة له وقالت بغنج ودلال : لا هو في الثمانين. بينما أنا عمري ٩٦ .. ثم احتضنته وقبلته من خده !! ذهلت لأني ظننتها في السبعين !!! 
المزيد
قصة امرأة من الشرق
رشا الأحدب أرادته زوجا ً فأرادها أمة
أرادته شريكا ً فأرادها جارية
أرادته أبا ً لأولادها فأرادها آلة للجنس
أخذته فقيرا ً فلما أصبح غنيا ً تكبر عليها
أخذته ضعيفا ً فلما أستملك قوته فرد عضلاته عليها
المزيد
حديث صامت مع كأس من الماء ...
زهرية عقيل قلت : هل تعلمين أيتها الكأس أني مثلك أتكون من العناصر الأربعة .. الماء والهواء والتراب والنار ... وأن كلاً منا ولد دون إرادة منه ....
لكني أسألك : هل اعترضت يوماً ما بعدما دخلت الفرن أنك ترغبين بأن تكوني شيئاً آخر له ذات العناصر... كشجرة مثلا ً ؟؟؟
المزيد